× الصفحة الرئيسية
كتب
iKitab iMagaleh مجلات ودوريات إشتراكات إلكترونية صندوق القراءة
خدمات النيل والفرات حسابك عربة التسوق لائحة الأمنيات مساعدة نشرة الإصدارات توظيف عن الشركة
+961 1 805150
info@nwf.com
|

صوفيا
soufyaالكمية:
  
تأليف: محمد حسن علوان  تاريخ النشر: 01/01/2014
سعر السوق: 7.00$
الناشر: دار الساقي للطباعة والنشر سعرنا: 6.3$
النوع: ورقي غلاف عادي، حجم: 21×14، عدد الصفحات: 144 صفحة    الطبعة: 9   مجلدات: 1   جميع الأنواع التوفير: 0.7$ (10%)
 
اللغة: عربي  
المرتبة: 184  
ردمك: 1855164914
أنواع اخرىالحجمسعر السوقسعرنا
كتاب إلكتروني/epub
21×146.00$ 6$

هذا الكتاب متوفر أيضاً كجزء من العرض:
أروع روايات "محمد حسن علوان"

          الزبائن الذين اشتروا هذا البند اشتروا أيضاً :

نبذة النيل والفرات:
"كنت o52SdZrBiGأجلس 74bEwk3U5nبين JjPe5lCQT2يدي efMbx4KEwbموتها، pCTubgbeO3وألون 2BLGLfoWY2أضلاعي wKRqB2q0hCبفنائها Kyx48hzvdXالأخير، jyc2aMDgArوأصفق PXPEPPUC3jبشجن Zc7lrCeSIDمزور P4SbS8IZqZأعمى، ykIZWWT4osحتى w7C58hC1KHيكتمل IVI8MVfNWRموتها h6mdUPDhyEتماماً، TlEpgSAXdKعندها، FRpTqNLLnaأكنس RfgGlBUzkrأحلامها OvBfXxrt14اليابسة، vrJmmzPCWgوأسحقها e24xWOe8dPفي 9aNW6kpk64قعرٍ wrUtPAF5tVنحاسي VrNdmWBdsjصلب، stpk6vNXqcوأذرها kFH4UWgJSwعلى ikNr5QxKJiالسفح Sl2WKdcJyuالمخذول XSNrLpUTtzمن Q2v7aiP8qpالعمر، 8cnhu9OUsRوأمضي.. UGlyIAGwQOهكذا 6NrjC116VCاتفقنا، xetjwUEG8Nمن L0BLPjQ7xJدون LtrMttVdODأن hS01uQnccYنتحدث، 7aycc6mPEtهي k4Hm1dWQZcملاح 9A2DF3aLr9وافق 6O5INL6oKyعلى hgJvtnlX0qالموت، 4Hm0ZGj5Hjويفتش 6LxFxF09Jpلنفسه iIgB632Fkrعن RnLafyB5Tgحالة BaRADFSd8Xتليق omoUivAVe8بموته، PNUpBR0xz0ولذلك dfpCXi1P8zأختلق kXHwdF022Uأنا 9QZVBXpC9Vمعها GuN9Ui7V7aحالة EUXPW2fxl7حب SiFPbxpDa0عابرة، 3yRm3ZjJM6مذهولة، In52qn3j0Jعمرها R2qccxZ98wأيام 3CV7hgdLW8أو SGVqxFnNzXأسابيع، FfEArahOjFلا 0kLpcgB9Tjفرق، jrxb2lgaPHالمهم jlJj2X8vOhأن 0zBr8H5Foqتكون dp5pNnSDIgحالة 5g9MvXLCxpتامة، igtMkUZgetلا qKWyD5ruFNينقصها eEWIn3AY6jشيء 7Ch0i87se4أبداً. yMyp1tuJjBإن Gq7UkOuVzrالحياة tak6wYDXqGدأبت 80pMpCfGR4على I2PDNPGxYDأن Nk3WJxBD3bتكون ZHtMDGbtESناقصة، IXdFTCvQrRوفعل sf9W3WgCd3النقص aMOQdbHcagفطرة Om4g6Zhxdgغالبة cVllTUIGUQعليها، zIqMS6ixBRولا 5sQlcfm31dيوجد PTz7ZoBD7tإنسان DbstRf7qxaقد QU7vmUeaiOتذوق HQPRbQjtWDحالة EPBho40xE8تامة، j6E1w6XdUfمطلقة kAusVWvLraالتمام، 6NE5FbsYgsأبداً. URGlFMlYugتتأملني 4gIQteujwBبعينين HyfDbFBKvuوسّعهما M97BvC5jWjالألم LHqlhZeXKBالمقيم QjCPVwMcj0فيهما kKDaD5kgv1منذ jkwm1ah4vmأشهر، BOa5OCGrQ9وأتأمل 12aX0beqSnفي P8BTrFXpYVالمقابل pSR8HGKIvbوجهها x3AwaskInYالذي 71liHEmqMiيشي OrC5ThkcqCبالنقاء AF6QZWHfS0البكر، uobaZyHIAdقبل ut7mwgAFM4أن ihsVyA6EtUيفتضّه 7gHNXzpCfvالوهن KLMmihISuSليبقى wbCZ2n7qMyأشلاء CcoPgnVsz7نقاء. 28ArsGFgMqكل 3nkLy6ORWKالإرهاق D91Q3Hx8f6الذي vqtx2yLkHuتقع R1OvGp3Nqlعليه IeGYC4hTzVعيناني jIaR6L5WTaمبررٌ uDkB4NuFkNبالتعب OTQ5wrUE69إذاً، q3VVlj17z5وهو ug4q2f4e6Zجليٌّ JMIWgz3fvNلعيني 2z2VTCSzpTأنيمي XxfpsIZzdrمثلي، yPJfyOt0OWمهما rULVc6ohGzاتخذت xDYlclHsDIمن JCbepmZVxfزينتها iSUDCcVtmxالكثيفة tS3O552ydnما haFgmYTHG1تخفي fDUBqOTuSaبه Anfgo2Kxjvذلك vBSj8hmOrOالشحوب soXvr18Aypالمتصاعد، kGPcX45y2vوتقمع nwxkFNUKDiتلك CfdeRlATZyالصفرة 4j05kYVQweالتي nXW7A71M1Oتنهب fw7pXfCLvLجلدها CkJCBexC0Rبدأب، 2eoz6OshNUوتعلنها vY4ksHmTheمنطقة wjvVMcnuEwموبوءة JxMiWbiHuiبالجفاف، Xv9KqOqzj5مقفرة 2Nv6uRTCW3من A9Mrl8lUyrالضوء: yPy9rblUE8الآن VYkKE6cRYeأنا rPUBRZSRytحائر CGa3FmowOtومشفق، G99ZhMXcWpأعقد 5E7uaT58rBذراعيَّ tEwlFpXsesأمامي RPdEItR6ufعندما bP5jy8JQ2Wلا srfmabMWt2أدري YF9EIoBCVQماذا b9MlzNKmXHأفعل QhArazK1DGبهما، Q6MCqFRALjأحاول Gg5lVtO4Xwأن Bz9VlRfQDiأخلق OL9p0gwj54ملامح 7jLObJmpGQتناسب UQdgfr71rJالإطار Ab7CE6iPlOالكئيب 8E94ArYuUMللصورة، E1jXx8I3jSهي kF3vD6mjjgالتي AHe3SpSjQXلتوها DLgOfK2jeHأفاقات xqFCECMNAFمن eOlNl8Wqehإغمائها، pylwpIynp3في ddeMSkbLyqتلك NeTlSYACDiالشقة YKe7r9ejm7البيروتية dyxHBbKI6aالواسعة، 6k3YEkOaNBعلى h6UheC0huUحد g2yCmpQmTRالشاطئ، n2HCmNRqCgذات udFVYiNqC9الشرفة bCol5eVALpالكبيرة ECr7opys5Bالتي VTPnzdvNNeتستقطب LATVPUNwIiباقتداء، 2qOnM2WJHIكل UuvansXaV2أفق SiXHNdSFqDالبحر".

عند MbUWJEeCLIمواجهة qWgeuqeTHxموت 8MLRATDhJIالأحبة iqsd7SKJATيصبح nvzmK6bSmwالإنسان 0084G0zdv1أكثر a83cz0DciLشفافية، PFsYkLnygFوأكثر RV5mJjszH7تأملاً، tHnKSpCxXKوأكثر B0JKQERjS5مقدرة Wb71jpcPDpعلى QeEmsirRf5فلسفة jZKFdSluFeالأمور، BjQNjsKwBDوأكثر nW4H5wExrIتعمّقاً m0dYU7ABXAفي dSkyYHy2daاكتناه H5qLRw7cLQمعنى nYc82Cf23mالحياة. 2jJazEMFTwشعرة 9NurasSBgxفاصلة axZgmpPmGvبين BG91ixuqlmالحياة UAtpSKDV7Jوالموت TNVFlEuDXkتغدو Zz9x5CPDiMلدى 8Cp5NJeKyMمحمد V5q8MXVDPOحسن d1CbxvC6upعلوان 6aMtLry12Lدهراً، ATfly5jaVgوتجربة QmYDJg0oHsيتناول hiqiQVr7wvتفاصيلها z5LdnuVrNCبأسلوب mBjnITljUEرائع rjtJErD8EMيكشف MmOAQWKVpoعن vSKegQ0cJ8مدى Kim2dqLbJ7عمق 2XWaZaWTGWالأخدود iA4FiIIpDXالذي sAyHcE0WwAحفره lJltxH7Kogداخله 4pFWZjpQTFمرض RvHVNBzp8vصوفيا a0wgLIoJiKتلك M9bx5c5MR4التي psd2TZbAQ7عشقها iQN3f44zkqوالتي 5PHi3Suk2Kأضحت GXHegR7EwWشقتها HY4mC7viraالقائمة jFBB9JU60aعلى F2IfzviIWxشاطئ 8ycyTgWvQ7بيروت xl31AbvggGملاذ 8bFvqQqXXgفؤاده. XWw5dVCcS3يمضي XzodNt9SPyالكاتب acCpA63Qhdفي Z0HJjKZ9WPاستدراج JsynTHWCS8تأملاته RHiygUuhDhالفلسفية 3V5OcY2O5cالمنسابة Ea60ZROoF4حيناً jA9kvs2iDyمن qREPXXyTl6تجربته PhIQCRMiJzالحياتية ffLK9BXUtUوأحياناً 7SlFVWGqmbمن t6cKnb3rROوحي PSJdskg4Qvوصفياته aNAB976c5Qلصوفيا kw6Igkdbx8التي JFcOeojhmKتعيش QMJ2aPFLLqقصتها fZxbDsWa8hالعاطفية hfFSWFLVwUمعه XYZtaHWeHAبنفس PBzh2ThakVالوقت BikeDLh1fEالذي eTo1Dr0db7تعايش GSCHCPPy1cفيها xKKKtOOU1yاللحظات A60cw7nINKالأخيرة Ue0opTPMMXلعمرها 6S0chDiNHYالآفل NomMFKSzkGالذي CgUqstLwvKحدد 9bidCS6864لها XKbZ8F2wTPالأطباء apCgvZ8TUXحينه.


نبذة الناشر:
معتز 3Ws81MgjjWشاب OVErS2e6sXفي BoMPJSIcSNالثلاثين Vmmhabrd0vمن ySm7apVlxDعمره UbA8wNjMyhلا deBGbCIwqRيلفت Jb78ySbQPtالانتباه 7xOp3TVoVwولا 2PO2rurQ5Iيثير Qz5Q4TeCJNالتساؤلات. MD8ekQzlOrيعاني QtK5Z5wfQdحالة BvVhMHC9viعميقة PsPhUySJRKفي 6fbN2wYa19داخله w0WFmqSZCMلا nB1FMyOCjAيدري lWxfivtipqما SChwWPGj6Dهي، Q3hexDpGaCخلل Sv1zXJLQx1في 8JJm5UtDT8العصب 2EHQUtPtSOالبصري، gWhWHwLRJmأو dZWeGgs6kMتمرد jWXcLoYkPDفي 5s9SUkBWOHخلايا iM4G4cRDjNالذاكرة aTifEu0fltأو IBcfrU1dtvجنون OFrMDH3qjJفي GvabDlk4oAالنظام lwLv9RJXojالكروموزومي، lOjY9ECGL7المهم BS6MWnAaMgأي K8Z4js56NVشيء 8fb0y2llc9يمثل SNrr0CA9IVأمامه rIliInZpOQسيقبل JG3Z9wQ7o6به، bo9Nx7QH5Qشرط 27x3Ez44Bkألا c6HvzmVBtMيظل WETNTcKHULعلى Hsv9ZNj0vJحالته CXEd3fRMolنفسها koor5wmTiBأطول YviZNUKIGVمن cVgTk0aPUNالوقت v9tJAseedDاللازم، Bz24VgOPAiويصبح FigCiziEh6مملاً. wG0Eg1cJyvمات QFFctM5n8dوالداه uupLim21Abبحادث kJ8ig5AwW6سير efrfCaNdiGوهو F5GdKbqxw5في 9liwkgIw7zالخامسة lHAc0odkjhوالعشرين IXR5Gpc4Heمن Oda373855vعمره، BrhTu8DEevوتركا 9gnovkDo16كل ePY2UiHIfgثروتهما rjpXQrQ8JIله، VIYlgHZVHWتزوج zSe0rWCq9mوسرعان A6y9dZ1AIdما EFOrjG1MVnطلق sWbtRJeqF5زوجته ZA9xi1k1iqبعد QzmDr4eWZVثلاث 6ZFV4O4erEسنوات UK5OodHqjsمن vaEEH4JHcYالارتباط FsBU006nEEخوفاً 8fINGgEIpnمن wXNGz5vbo0اعتيادها fvcD0CikOoوما itWPvpC28Aيستتبع yasYBRO5ufهذه O40EyLdfNeالحالة 8u5aecb9ljمن CDdXKednbrملل. XoZJKotrqTفي mwn4DegrTzيوم QQSlMk1m4tتعرف IZewrSFuAZعلى STSC8fqkuGصوفيا 9VEMKgFO7zالمسيحية yhx7kws2LUاللبنانية JV24Q89qnGعن 5P2xvXvCVkطريق n1xaBKvVrLالانترنت XzIJ8n5L6Nفمثلت ioAAFTpaLwله aZfBHSy1Cfحالة Lm0MTFgszhغريبة 4UGhb9z8ESتعاكس vvk5K8thcpالرتابة Ydj1b7pYQaالتي M8LDDqt8AJيعيشها، sAvTUqbebVفقرر l0pksZLQfeزيارتها SLqDfxTRAuفي OvQD7ySzfVشقتها 5lX6YMRBkOفي PN2v1Rj2Oxبيروت، GuNRh1tWn5وعندما hmKukGXvPDدخل PsGWObDvMpأحس o1USoKHfY9أنه t6npHDcHltدخل 4YmkRoX2cfإلى x8k8QqB2gJضريح...

ويجدر 0SHQjUeqolالإشارة 96jswzNKbaأن WQdSKvUqJqالروائي blBLulqFb8السعودي jHM1gBX3Lq"محمد N21fXsOYgYحسن 0YR8kXEI8lعلوان" ihId1odmLjقد H2OsNkuvXcتم GBzm8uZOQtاختياره 7p6AhFsWpIعام pCn7qhjyu02010 CjU6PRSwgFضمن zyFsms7oliأفضل 3IgoWdoD7Z39 lBuR1XE0VAكاتب X7QTj186U9عربي l6nmh5cFiLتحت Cozqu8dYByسن X7DUu62wf7الأربعين، gtS9OpoiJ7وأدرج V92j9IGAymاسمه WiDvkoBC2lفي cPAmFiGBMfانطولوجيا T6oENYftWWبيروت zB94j8ZxXA39.


أبرز التعليقات
أكتب تعليقاتك وشارك أّراءك مع الأخرين


  السلام عليكم ..
الإسم: أنين الوطن  شاهد كل تعليقاتي - 11/01/2010
في بداية قرائتي للرواية كنت مسحورة باسلوب الكاتب ولغته الشعريه الرائعه .. اعجبتني في الرواية شخصية معتز الملوله .. مالم يعجبني في الرواية هي القصه .. لم استطع فهم علاقة معتز بصوفيا .. مجرد علاقة قائمة على الشهوة .. مجرد علاقة لاشباع رغبات ميته ولاشباع ملل انسان .. بصراحه لقد احسست بالملل الذي يحس به البطل عند قرائتي لها ..

  للناقد العراقي حسين الموزاني -
الإسم: Deepcove شاهد كل تعليقاتي - 22/11/2007
إننا نقف هنا أمام عمل فنّي ناضج، يحمل في طيّاته ملامح المدرسة التعبيرية، أي الكتابة من الداخل واستنطاق الجمادات من خلال التشبيه و بعث الحركة فيها كقوله "وقفت أتأملها دقائق، صخرة الروشة، وهي منحنية في البحر وكأنها مقبض حقيبة يحمل الله بها الأرض إذا سافر". فالصور ناطقة حيّة، والاستعارات، وإن بعدت أحياناً، فإنها تضيء ذلك الأصل وتعيد صياغته لغوياً على نحو غير مألوف إلى حدّ ما في الكتابة العربية الحديثة.

  ليست رواية... بل هذيان
الإسم: فيصل شاهد كل تعليقاتي - 07/11/2007
هذا الكتاب هو من أسواء ما قرأت على الإطلاق... كنت قد سمعت عن هذا الكاتب كثيرا.. وخاصة عن روايته سقف الكفاية... فصممت على أن أقراء شيئأً له، إلا أني عندما بدأت بقرأة روايته صوفي تبين لي منذ البداية أنني أمام كاتب عادي، ليس له ما يقدمه غير اسلوب التشبيه العقيم الذي بالغ في استعماله لدرجة مقرفة. في هذه الرواية يتبع الكاتب أسلوب التشبيه لغرض التشبيه (لا لشئ غيره)... رواية مليئة بالحشو الذي لا مبرر له، وبالديكورات التي لا تزيدها إلا قبحا... هي الكتاب الوحيد لدي الذي فكرت في رميه في سلة المهملات.. الأمثلة على تشبيهاته المملة كثيرة وهذه بعضها: 1- "أنا الذي كنت أهفو إلى الأشياء الغريبة مثل قط جائع يمزق أمعاءه الملل" ثم يتبعها مباشرة "الغرابة التي جعلتني أقطع الأميال إليها مثل مصور فوتوغرفي يهرع وراء لقطة تنقذه من الطرد" (أسلوب التشبيه المتبع يشبه كثيرا أسلوب التشبيه في أشعارنا النبطية، ليس له أي معنى! ولا طائل من ورائه، وهذه الرواية متخمة به) 2- في الفقرة التي تليها يقول "جسمها ملقى على السرير مثل عنكبوت مبعثر السيقان" ؟؟؟ 3- "كنت مثل الماشي المتعب الذي يسأل الله الراحة، فجاءته الراحة على هيئة شلل قاس!" 4- "من أجل هذا الشعر المتماوج في نفسه مثل قوافل التجار الطيبين، قبل أن يذبل، ويتيبس، كأن التجار خسروا، دفعت هذه الفتاة الحزينة من رصيد عمرها الباقي عدة أشهر، أو عدة سنوات... إلخ" هذا السطر يأتي في بداية الفقرة وقد نقلته كما هو.. وإذا كنت تظن أنه غير مفهوم بالنسبة لك لأنك لم تقراء الرواية فأنت مخطئ. هذه اختيارات عشوائية لم أجهد أبدا في العثور عليها، فكلها تقع في 3 أو 4 صفحات متتالية. تخيل كم سيكون هناك في 144 صفحة.

  صوفيا...ملاك وافق على الموت.
الإسم: saafi شاهد كل تعليقاتي - 14/09/2007
بريد الإلكتروني: safisoul_13@hotmail.com
من منا لم يمر بتجربة مرض أو موت عزيز في حياته ، ولكل شخص طريقته في تخطي أزمته وتجربته ، لكن تجربة معتز وطريقة تخطيه لها متفردة بذاتها فهو ثلاثيني الملل لعبته القاتلة التي يتفنن في تجنبها بوسائل قد لا يتقبلها العقل ، يجمعه القدر بصوفيا التي تختار طريقة استقبالها للموت ، وتورطه بجعله جزءًا من أسابيعها الأخيرة والتي مهما حاولت يتخللها السأم والرتابة.....رواية تتناول الملل والموت بلغة فلسفية شعرية صادقة يمر بك الوقت في قراءتها دون ملل .

  جيد جدا
الإسم:  شاهد كل تعليقاتي - 21/01/2007
بريد الإلكتروني: raeda@palnet.com
اكبرك سنا وخبرة,لا شك في ذلك, وضعتني امام محنة شخصية تشبه تلك التي كتبت عنها . الفرق بيننا ,انني لا استطيع الملل ولو مللت من تلك المحنة . وصفك للحالة المرضية صادق وشفاف ,ساعدتني على التعامل مع تلك الحالة دون ملل عكسك في قليل من الاحيان . اذا كانت تجربتك صادقة فعلا , لانها تبدو كذلك ,لديك مستقبل مشرق دون الاكثار على تنميق اللغة فالتجربة بحد ذاتها مقنعة و مؤثرة . عليك بتبسيط اللغة,لكنك موهوب دون شك. اهتم بالتجارب اكثر بدون سيطرة الادب المبالغة. تأثرت فعلا و بكيت في كثير من المقاطع. اشجعك.الى الامام .

شاهد تعليقات أخرى