لقد تمت الاضافة بنجاح
تعديل العربة إتمام عملية الشراء
×
كتب ورقية
كتب الكترونية
أطفال وناشئة
متجر الهدايا
شحن مجاني
اشتراكات
بحث متقدم
نيل وفرات
حسابك لائحة الأمنيات عربة التسوق نشرة الإصدارات
طيور أيلول
لـ إملي نصر الله
"عندما يحلّ أيلول، تاسع أشهر السنة، تمر فوق قريتها أسرابٌ كثيرة من طيور كبيرة الحجم، قوية الجناحين، يعرفها السكان، بـ"طيور أيلول" ويتلفت الناس نحو الفضاء الموشّح ببواكير الغمام، يراقبون الطيور، وفي صد...إقرأ المزيد »
طيور أيلول (كتاب + 2 سي.دي)
لـ إملي نصر الله
"عندما يحلّ أيلول، تاسع أشهر السنة، تمر فوق قريتها أسرابٌ كثيرة من طيور كبيرة الحجم، قوية الجناحين، يعرفها السكان، بـ"طيور أيلول" ويتلفت الناس نحو الفضاء الموشّح ببواكير الغمام، يراقبون الطيور، وفي صد...إقرأ المزيد »
يوميات هر
لـ إملي نصر الله
كانت مُنى لا تزالُ غافية، حين نهضتُ في الصباح الباكر على زقزقةِ العصافير فوق الشجرة، عشراتُ الأنغام، تتآلفُ، وتنطلِقُ عَذبَة، تستقبل نهاراً جديداً من أيام الحياة.

هزعتُ إلى الطاقة السرّية - طاقت...إقرأ المزيد »

الليالي الغجرية
لـ إملي نصر الله
"كبرت... يا ابنتي، كبرت والثوب، الذي كان، حتى الأمس القريب، رباط الحب والحنان، أصبح قيداً للروح، وسجناً للجسد، من قبل، كان هذا الثوب ذاته. القبلة الندية، واللمسة الشافية، والمحبة التي لا تطلب شيئاً لذ...إقرأ المزيد »
رياح جنوبية
لـ إملي نصر الله
للقصة أكثر من وجه...

هذا ما تحاول إملي نصر الله أن تبلغنا، في ما تضمه هذه المجموعة الجديدة من قصصها الملونة لا بالأحداث وحسب، بل وباللغة والأسلوب الذي يترجح بين الصراحة والتورية، وبين الجد والعب...إقرأ المزيد »

اوراق منسية
لـ إملي نصر الله
حين أغمض الطفل عينيه أبصر جناحين ينخفضان من مكان بعيد، خلف الضباب. مد الطفل يده فلامست أنامله الريش الحريرى وافترت شفتاه عن شبه ابتسامة. قال الطفل للجناح الأول: اقترب واحملني... وقال الطفل للجناح الثا...إقرأ المزيد »
أسود وأبيض
لـ إملي نصر الله
إملي نصر الله تفتح نوافذ الفكر على ساحات المعاناة الإنسانية، تلتقط منها مشاهد وصوراً، تحيلها مواضيع تطرحها على بساط البحث مشفوعة بعبارات هي للبوح الإنساني أقرب، وعن التكلف الأدبي أبعد، عباراتها عفوية ...إقرأ المزيد »
الحلم
لـ إملي نصر الله
يكتب جدّ "شادي" قصصاً من طفولته التي أمضاها في القرية. ويقدّم هذه القصص لحفيده الذي سمّي على اسمه، ليقرأها....إقرأ المزيد »
الصياد
لـ إملي نصر الله
يكتب جدّ "شادي" قصصاً من طفولته التي أمضاها في القرية. ويقدّم هذه القصص لحفيده الذي سمّي على اسمه، ليقرأها....إقرأ المزيد »
في البال
لـ إملي نصر الله
في بالها "إملي نصر الله" زحمة أحداث ترويها بشغف لحظاتها الأولى. تذكر اليوم خطواتها الأولى، تسجلها على هذه الصفحات وكأنها قصصها تستعيد فيها خطوات التحرر والاستقلال، والاعتماد على الذات، النجاح، الفشل، ...إقرأ المزيد »