لقد تمت الاضافة بنجاح
تعديل العربة إتمام عملية الشراء
×
كتب ورقية
كتب الكترونية
أطفال وناشئة
متجر الهدايا
شحن مجاني
اشتراكات
بحث متقدم
نيل وفرات
حسابك لائحة الأمنيات عربة التسوق نشرة الإصدارات
إنسانزم
لـ سعد سعيد
حين وقفوا أمام قفص الشمبانزي، استرعى القرد المنزوي بعيداً، انتباهه، فوراً.. لم يكن يشارك رفاقه توسلهم الظاهر بالزوار ليلقوا إليهم ما بأيديهم من مآكل أو مكسرات أو حتى مجرد لفافات تبغ.. قال لنفسه "يبدو ...إقرأ المزيد »
مصطلحات الكوفين النحوية
لـ سعد سعيد
من الأمور التي كانت محط إهتمام أئمة مدرسة البصرة والكوفة النحويتين المصطلحات النحوية، إذ كانت من أبرز المسائل التي شُغلوا بها، لما لها من أثر فعال في الدلالة والمعنى.

وشيء طبيعي أن ينشأ في النحو...إقرأ المزيد »

آيو ؛ فيرجوالية مرة أخرى
لـ سعد سعيد
على الرغم من الموضوعات الكثيرة التي اشتغلت عليها الرواية العراقية منذ بداياتها في الربيع الأول من ‏القرن العشرين، والتحوّل الذي طرأ عليها بعد العام 2003، غير أن هناك مناطق لم يقربها روائيون سعوا ‏للتج...إقرأ المزيد »
صوت خافت جداً
لـ سعد سعيد
منذ روايته الأولى "الدومينو"، لم يتوقّف الروائي سعد سعيد عن التجريب، فمع كل عمل يقترح بنية جديدة ولغة مختلفة، يتّضح هذا في "خلدولوجيا" و"فيرجواليه"، ومن بعدهما "ثلاث عشرة ليلة وليلة" و"هسيس اليمام"، و...إقرأ المزيد »
موت رخيص
لـ سعد سعيد
ماذا لو قهقه الموت وهو يحصد الأرواح؟... ماذا لو بدت عشرات ومئات الجثث الملقاة على الأرض كأنّها جزء من فلم لا علاقة له بالواقع؟... ماذا لو تمنى الناس هدأة الموت وفضّلوها على رعب الحياة؟...

سيكون ...إقرأ المزيد »

ثلاث عشرة ليلة.. وليلة!
لـ سعد سعيد
"أنا آسف يا سيدي، ولكنك بدون وكأنك تعرفني، حتى أنك قلت (أنت) عندما رأيتني.. يبدو أنك توهمتني شخصاً آخر، أنا يسار محمد محمود كما تعرف، وحضرتك؟.. آه اسمك مدون هنا.. لنرى.. العقيد عباس محمود زكي.. لا يا ...إقرأ المزيد »
يا حادي العيس
لـ سعد سعيد
أصول السحر
لـ سعد سعيد
السيد العظيم
لـ سعد سعيد
"كم يحتاج إنسان تافه من وقت ليدعي العظمة٬ ثم ليصدق بأنه فعلًا عظيم؟! يحتاج إلي الكثير من الوقت طبعًا. هذا هو الجواب المنطقي الوحيد. ولكن يبدو أن "السيد العظيم" نفسه لم يستطع أن يصدق ذلك برغم العقود ال...إقرأ المزيد »
فيرجوالية
لـ سعد سعيد
(فيرجوالية) رواية تدور أحداثها في فضاء فوق واقعي، أحداثها غرائبية وزمنها لا يتطابق مع الزمن الأرضي، ما يجعل الرواية تنتمي إلى المتخيل الغرائبي، وإلى حقل الغيبيات أكثر مما تنتمي إلى الواقع ووقائعه الما...إقرأ المزيد »