لقد تمت الاضافة بنجاح
تعديل العربة إتمام عملية الشراء
×
كتب ورقية
كتب الكترونية
أطفال وناشئة
متجر الهدايا
شحن مجاني
اشتراكات
بحث متقدم
نيل وفرات
حسابك لائحة الأمنيات عربة التسوق نشرة الإصدارات
تعرفت ببطل هذه الرواية عام 1951 في سجن (باشا قبصي). كان محتالاً ذا سوابق: عمره ينوف على خمسين سنة. لن أقول إنني حكيت عن هذا الرجل بالضبط. حتى إن الرجل الذي حكيت عنه هو ليس ذاك أبداً. ولكن باشازادة الم...إقرأ المزيد »
لا تداهمني غدراً أيها الموت. ولا تتسلل إلى فراشي مثل ضيف ثقيل.. ليكن قدومك صامتاً يلائم الحياة التي عشتها.

لم يعرف أغنياء اليوم أين وكيف ينفقون أموالهم التي لا تحصى، من أجل هذا مارسوا هواية جمع ...إقرأ المزيد »

عزيز نيسين... فعلاً أنه أشهر من نار على علم، فلقد طبقت شهرته الآفاق، على الرغم من إشتقاقه من النسيان، على كل شفة ولسان، واتسعت جغرافية إنتشار كتبه لتشمل كل قارات العالم، وتكلم أبطاله بمختلف لغات العال...إقرأ المزيد »
بعد عدة أسابيع من تخرجي من كلية الطب البشري، تعرفت في إحدى السهرات في منزل صاحب لي على آيتين.

لقد لفتت إنتباهي على الفور، وهي بدورها أولتني بعض الإهتمام.

بدأ تعارفنا كنوع من اللقاء العابر،...إقرأ المزيد »

دكتور، إنني مريض، وقد فقدت الحياة طعمها بالنسبة لي، فحين اتذكر الجائعين أفقد شهيتي، وحين أتذكر العراة أبرد وإياهم، إنني أتهم نفسي بإرتكاب كل الجرائم.

إن يدي تذكران برودة قبضة المدية المجرمة، وكل...إقرأ المزيد »

في مهاجع السجن، لا يصنف المساجين حسب العمر أو النوع فالولد ابن عشر السنوات وأصحاب السوابق، أبناء الأربعين والمحكوم عليهم بالإعدام أو المؤبد أو المحكوم لثلاث سنوات، الكل في مهجع واحد، هذا النظام يسهل ع...إقرأ المزيد »
مجموعة قصصية ناضجة وجذابة للكاتب العالمي الكبير عزيز نيسين، تتسم ببعديها الإنساني والتقدمي، إذ استطاعت تحويل الحزن إلى فرح وتمكين النفس الإنسانية أن تتحمل قدرها من خلال الابتسامة التي تجابه قسوة الحيا...إقرأ المزيد »
مجموعة قصصية اللقاص المبدع عزيز نيسين، يكتبها بقلم المبدع والساخر الذي يضعنا في عوالم من الفكاهة والسخرية المبنية على حواف دقيقة من المفارقات، كالحدود الفاصلة بين العتمة وخيوط الفجر، فيجعلنا كالراقصين...إقرأ المزيد »
يضم هذا الكتاب مجموعة قصصية للمبدع عزيز نيسين الذي يمثل أدبه الأدب الساخر المبني على المفارقة الجميلة والنقد اللاذع لقيم اجتماعية وسياسية وبإسلوب فني رشيق يجعل القارئ أسير الكلمات التي تتقافز حروفها م...إقرأ المزيد »