لقد تمت الاضافة بنجاح
تعديل العربة إتمام عملية الشراء
×
كتب ورقية
كتب الكترونية
أطفال وناشئة
متجر الهدايا
شحن مجاني
اشتراكات
بحث متقدم
نيل وفرات
حسابك لائحة الأمنيات عربة التسوق نشرة الإصدارات
حكايات سدرة - قصص وتلوين
لـ منال العتيبي
مرحباً أصدقائي:
أنا "سدرة" الصغيرة كما يتم مناداتي بالمنزل أسمتني أمي باسم جدتي رحمها الله كي أكبر وأشابهها في كل صفاتها الجميلة وما إن كبرت حتى أصبحت أحب قراءة الحكايات وروايتها، والآن بين أيد...إقرأ المزيد »
نجم المستطيل الأخضر ؛ نعم للتسامح
لـ أمل الرندي
يوسف تلميذٌ ودودٌ، يتمتَّعُ بِعَلاقاتٍ إجتماعيةٍ ناجحةٍ، ينتقِلُ غلى مدرسةٍ جديدةٍ، فيكونُ عندَهُ شعورٌ بالقلقِ والفرَحِ مَعاً.

يخوضُ مباراةً مدرسيةً في كرةِ القدمِ، فيصفَّقُ الجميعُ لمهارتِهِ، ...إقرأ المزيد »

بطيخ في المريخ
لـ مهند العاقوص
مجموعة أولاد أصدقاء مرحين ويحبون اللعب، يخترعون كلمة سر يستخدمونها فيما بينهم "بطيخ في المريخ"، يسمعهم أطفال المريخ فيظنون أن هجوماً بسلاح اسمه البطيخ سيقوم به أطفال الأرض على المريخ، تنتهي القصة بصدا...إقرأ المزيد »
صديقي
لـ سمر محفوظ براج
صَديقي أُحِبُّه،
لا يَهُمُّني شَكْلُه،
لا يَهُمُّني غِناهُ أَمْ فَقْرُه،
َ هْوَ صَديقي وَأَنا اخْتَرْتُه...
كتابٌ عن الصّداقة والمحبّة وتقبّلِ الآخر…...إقرأ المزيد »
ميسون والدمية من القطن
لـ عايدة سميح الصعيدي
ميسون وأمان طفلتان تبلغان من العمر اثنتي عشر عاماً وتدرسان معاً في صف واحد.
ميسون تعيش في منزل متواضع مع أمها التي تعمل في حياكة القطن وصناعة أجمل الثياب والألعاب. أما صديقتها أمان فتعيش في منز...إقرأ المزيد »
التوأم والنخيل
لـ عايدة سميح الصعيدي
كناز ورماز توأمان يبلغان من العمر اثني عشر عاماً يعيشان في مدينة "نزوى" عند سفح "الجبل الأخضر" وهي بيئة تجمع بين الصخرِ والشجرِ، يجيد والدهما صناعة السلال والحصر وتجارة البضائع في السوق ويملك أيضاً أر...إقرأ المزيد »
سقف الأحلام
لـ بدرية الشامسي
اسْتَسلمتْ قَريةُ "الْمَنسيّةِ" لِحياةٍ بِلا حُلمٍ، فلِوقتٍ طَويلٍ آمَنَ أهلُها أنّ سقفاً خَفيّاً قَد حاصرَ أحْلامَهُم إلى الأبدِ، قرّرَ الفتى عَليّ أَنْ يْبَحثَ عن هذا السّقفِ ليُعيد قَريتَهُ إلى سال...إقرأ المزيد »
الألعاب الشعبية بالإمارات
لـ سارة الحمادي
حمد وعيسى أخوانِ يحبّان تمضيةَ اوقاتِهِما بتجْربة بعضِ الألعابِ الشعبيّةِ الشيّقةِ، ويستمتعان باللّعبِ معاً ومعَ أطفالِ الحيِّ، ويستخدمانِ أدواتٍ مِنَ البيئةِ المحيطةِ بهما بكلِّ بساطةٍ وبراءَة....إقرأ المزيد »
فراشة الحقول
لـ أمينة العمراني
بيَنَما كانَتْ تَطيرُ فَراشَةٌ جَميلَةٌ بِخفّةٍ وَرشاقَةٍ مُتّجِهَةً نَحْوَ الْغديرِ، حَذّرتْها صَديقاتُها الزّهورُ مِنْ خَطرٍ مُحْدقٍ بها، لكِنّ الْفراشَةَ تَجاهلتْ نَصيحة الزّهورِ وَمَضَتْ في طَريقه...إقرأ المزيد »
زجاجات الشمس
لـ سحر نجا محفوظ
أطفالٌ في خِيامٍ باردةٍ... يَلْعبون مَعَ الْغيومِ، وَيغنّونَ للشّمسِ علّها تطلّ عَلَيهِم...

قرّرتُ أَن أَبْدَأَ مَهَمّةً جَديدةً... وأعيدَ لَهم الإبْتِسامَة بِطريقَتي الْخاصّة... فَكَيفَ سَأفْعل...إقرأ المزيد »